in

بعد مشاهد أبكت المتفرجين.. هذه حقيقة تصوير الجزء الثاني من مسلسل “بنات العساس”

بعد أيام على إسدال الستار على باقة الأعمال الرمضانية في الموسم الرمضاني الحالي ونجاح إنتاجات معينة في تحقيق نسب مشاهدة عالية، في مقدمتها المسلسل التلفزيوني “بنات العساس” لمخرجه إدريس الروخ الذي حصد 8 ملايين مشاهدة على التلفزيون وأزيد من 38 مليون مشاهدة على موقع رفع الفيديوهات “اليوتيوب”، يجري التساؤل حول حقيقة إنتاج جزء ثاني من هذا العمل الفني.

 

كاتبة السيناريو، باحت بالقول بعدم وجود جزء ثاني بعد أن لخّصت الأحداث في كل حلقة على حدة، وهي تغلق باب الإحتمال في هذا الخصوص بعد أن استنفذ منها التحضير لهذا العمل مدة أربعة أشهر قبل عرضه على القناة الأولى في 30 حلقة طيلة شهر رمضان.

 

حزمة من الأحاسيس الفياضة، حملها المسلسل بين طياته، أدخلت كاتبة السيناريو في لحظات معينة في نوبة بكاء بسبب درامية بعض المشاهد فكانت النتيجة واضحة من خلال عمق التشخيص وقوة الحوار، جعلت بعض المشاهد تظل لصيقة في أذهان المتفرجين، من بينها مشهد وفاة الطيب الذي خلق ضجة واسعة ليصبح صاحب أقوى مشهد تلفزيوني.

 

وإن كانت كاتبة السيناريو، نفت وجود جزء ثاني لمسلسل “بنات العساس”، بقيت آمال البعض قيد الإنتظار بعدما طالب نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي بخوض تجربة ثانية بمثابة سيرورة لأحداث هذا العمل، خاصة بعد أن لقي استحسان فئة عريضة من المتتبعين.

 

الفنان عبد الغني الصناك الذي شارك في المسلسل بتجسيد شخصية بن عيسى، أفصح بقوله إنّ الممثلين سيكونون مجندين في حالة إعطاء الضوء الأخضر لتصوير جزء آخر بعدما تقمص دورا وجد فيه نفسه بين عشية وضحاها بين أسوار السجن بعد تهمة لفّقها له الممثل عزيز الحطاب.

 

ويذكر أنّ “بنات العساس”، أضاء مجموعة من القضايا المجتمعية، من بينها الخيانة الزوجية والهجرة القروية والإدمان على المخدرات وكذا التمييز الطبقي ضمن قالب فني حاول مخاطبة معظم الأسر المغربية.

رأيك يهمنا

التعليقات

0 0 أصوات
تقييم المقال
الإشتراك
يخطر من
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments

Loading…

0

من طرف

ممثلة ومخرج غادين يمشيو للفضاء ف صاروخ باش يصورو أول فيلم تما

بعد تأخر صدور تقريرها هادي أكثر من عام.. المهمة الاستطلاعية المؤقتة لـ”لاماب” غادي تجتامع اليوم