in

بعد تعيين المالكي رئيسا.. مخرج يستقيل من إدارة مهرجان السينما الإفريقية

مباشرة بعد تعيين الحبيب المالكي، رئيسا لمؤسسة مهرجان السينما الإفريقية بخريبكة، أعلن المخرج لحسن زينون عن تقديم استقالته من منصبه كمدير فني للمهرجان بعد أن صادق المجلس الإداري لمؤسسة المهرجان المذكور في دورة استثنائية، التأمت أمس الجمعة على تعيين الحبيب المالكي رئيسا جديدا لمؤسسة المهرجان خلفا للراحل نور الدين الصايل.

 

وكشف زينون عن سبب تعجيله بهذه الخطوة، معتبرا أنّ ما قام به لا يخرج عن دائرة احترامه للراحل نور الدين الصايل قبل أن يقول في تدوينة له على صفحته الرسمية على الفايسبوك: “رسميا أستقيل من منصبي كمدير فني لمهرجان السينما الإفريقية بخريبكة احتراما لصديقي الراحل الأستاذ نور الدين الصايل”.

 

وإن لفتت زينون الإنتباه في الحقل السينمائي المغربي باستقالته المفاجئة والتي عرض دوافعها محاولا تبريرها، فإن تنصيب المالكي من جهة أخرى أثار الكثير من القيل والقال غير أنه أعطى لصاحب المنصب الجديد الفرصة ليعبّر عما يختلج دواخله بعد تكليفه بهذه المهمة.

 

وقال المالكي: “إنه لشرف كبير لي أن أكون رئيسا لموقع سينمائي في المغرب، بعد أن شَغله المرحوم نور الدين الصايل الذي بصم الحقل السينمائي في المغرب بتفكيره وخطابه النقدي والنظري وبمبادراته الوطنية والكونية وبجرأته الجمالية والفلسفية والتعبيرية وبكل روحه وكيانه وأفقه الإنساني الرحب”.

 

ونوّه بمسار الراحل نور الدين الصايل في الحقل السينمائي المغربي، وهو يعدّد حسنات مساره الفكري والثقافي ونشاطه السينمائي الخصب وشغفه على مدى سنوات بالنهوض بمجال السينما بعد أن كان حلمه بأن يكون مخرجا سينمائيا ويتابع دراساته العليا في السينما.

رأيك يهمنا

التعليقات

0 0 أصوات
تقييم المقال
الإشتراك
يخطر من
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments

Loading…

0

من طرف

نايضة على المالكي من بعد تعيينو رئيس لـ فيستڤال السينما الإفريقية بخريبكَة.. الكاتب كسيكس: الفن مايمكنش يكون لعبة سياسية وعندو مواليه – تدوينة

مهرجان “كان”: المخرجة جوليا دوكورنو ربحات “السعفة الذهبية” على فيلمها “تيتان” وولات ثاني مرا كتدي هاد الجائزة فتاريخ “كان” وها لائحة اللي ربحو كاملين – فيديوهات وتصاور