in

الملتقى العالمي للتصوف يناقش موضوع التصوف والقيم الإنسانية في الدورة 16

أعلن منظمو الملتقى العالمي للتصوف أن الدورة السادسة عشرة لهذه التظاهرة، ستنظم خلال الفترة ما بين 18 و22 أكتوبر الجاري، تحت شعار “التصوف والقيم الإنسانية: من المحلية إلى الكونية”.

 

وأوضح المصدر ذاته، أن هذا اللقاء، الذي تنظمه الطريقة القادرية البودشيشية ومؤسسة الملتقى، بشراكة مع المركز الأورو- متوسطي لدراسة الإسلام اليوم، بمناسبة الاحتفال بالمولد النبوي الشريف، ستقام بعض فعالياته حضوريا على أن يتم تنظيم باقي الفعاليات عن بعد عبر وسائط التواصل الاجتماعي؛ بالنظر للظرفية الاستثنائية التي يعيشها العالم المتمثلة في جائحة كورونا (كوفيد- 19)، التي تستوجب احترام التدابير الوقائية.

 

وأضاف أن طرح موضوع هذه الدورة يفرضه “السياق المعاصر حيث يعيش العالم اليوم تحولات كبرى متسارعة، خلقت صراعات ومخاوف ومخاطر، وأفرزت أزمات متعددة أخلاقية وبيئية وصحية، أصبحت تهدد بشكل مباشر أمن الإنسان، وتخلق لديه قلقا وجوديا مستمرا واضطرابا نفسيا…إلخ”.

 

وحسب المصدر ذاته، فإن هذه الدورة تروم الإجابة عن سؤال “أين يمكن أن يجد الإنسان الموقع الآمن والملاذ الحصين أمام هذه التحديات وسلبياتها، حتى يضمن نجاته وسلامته من هذه المخاطر والأزمات؟ وهل هناك حاجة ماسة إلى البعد الروحي للإسلام لمواجهة تحديات العصر الشائكة؟”.

 

كما تتوخى فعاليات هذه الدورة، إبراز “عالمية دين الإسلام الذي يتجه برسالته وتعاليمه ومبادئه إلى البشرية كلها، وكذا مكانة ودور التصوف”، باعتباره مقام الإحسان في الدين الإسلامي، والذي يمتاز بنزعة إنسانية عالمية منفتحة على سائر الأديان والأجناس.

 

وسيعمل الملتقى أيضا، حسب المنظمين، على إبراز ما يحمله المغرب، من تجليات عميقة لهذا المكون الروحي الأصيل الذي طبع شخصيته الدينية والتدينية، والذي مازال إلى اليوم مثالا يحتذى به في نشر قيم السلام والتعايش والانخراط الفاعل في حل عدد من الأزمات السياسية والدولية بمنطق الحكمة والأخوة والتعاون والصلح تحت القيادة الرشيدة لأمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس.

 

وستتم مناقشة موضوع هذه الدورة السادسة عشرة من قبل متخصصين وباحثين ومفكرين من مختلف التخصصات من المغرب وأوروبا وآسيا وأستراليا وإفريقيا وأمريكا.

 

وفضلا عن الندوات العلمية، التي سيؤطرها ثلة من المتخصصين في عدة مجالات ذات صلة بموضوع الملتقى، ستعرف هذه التظاهرة تنظيم مسابقات في حفظ وتجويد القرآن الكريم، وإعداد مقال في موضوع “القيم الدينية وأبعادها الكونية”، بالإضافة إلى مسابقة شعرية في المديح النبوي.

 

ووفق المصدر ذاته، فإن جلسات هذه الدورة وجميع فعالياتها، ستبث على المنصات الرسمية الرقمية لمؤسسة الملتقى.

رأيك يهمنا

التعليقات

0 0 أصوات
تقييم المقال
الإشتراك
يخطر من
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments

Loading…

0

من طرف

كَروب البيتلز رجع للأضواء.. إصدار فيلم وثائقي وكتاب وألبوم

واحد من أهم فيستڤالات السينما فـ إفريقيا بدا هاد الويكاند فـ بوركينافاسو